الأحد , 30 أبريل 2017
الرئيسية / تقارير / حجز دعوى «تيران وصنافير» للحكم في 6 حزيران

حجز دعوى «تيران وصنافير» للحكم في 6 حزيران

 

حجزت محكمة القضاء الإداري في مصر، أمس الثلاثاء، دعوى تطالب بعدم الاعتداد بحكم محكمة الأمور المستعجلة في شأن جزيرتي تيران وصنافير، للحكم في جلسة 6 يونيو/حزيران المقبل.

وأعلن المحامي الحقوقي المصري خالد علي، مقيم الدعوى، أن القضاء الإداري قرر ومن أول جلسة في الدعوى حجز القضية للحكم.

وقضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة مطلع ابريل/ نيسان الجاري، بانعدام حكم المحكمة الإدارية العليا حول بطلان اتفاقية ترسيم الحدود مع السعودية، وصحة نقل السيادة على جزيرتي تيران وصنافير من مصر للسعودية.

وطعن علي، المرشح الرئاسي الأسبق، أمام القضاء الإداري، بعدم الاعتداد بأحكام محكمة القاهرة للأمور المستعجلة.

وقال علي، خلال مرافعته في جلس القضاء الإداري أمس، إن محكمة الأمور المستعجلة غير مختصة بنظر قضية تيران وصنافير، مضيفاً: «نحن ملتزمون بالدستور والقانون بشأن المنازعات الإدارية، وحكم محكمة الأمور المستعجلة انحراف بالسلطة واعتداء على الدستور والقانون».

وأقر مجلس الوزراء المصري اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، التي وقعت في أبريل/نيسان 2016، خلال زيارة العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز للقاهرة. ونظم عدد من النشطاء مظاهرات رافضة للاتفاقية، وتعرض البعض للسجن بتهمة التظاهر حينها.

وفور موافقة مجلس النواب على قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بإعلان حالة الطوارئ، أحال رئيس المجلس علي عبد العال، اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية للجنة الشؤون الدستورية والتشريعية للمناقشة، ما اعتبره مراقبون استغلالا لـ»الطوارئ» في تمرير اتفاقيات تتعلق بالسيادة على الأراضي المصرية.

وقال المحامي الحقوقي وعضو لجنة الدفاع عن «مصرية تيران وصنافير»، طارق العوضي، لـ«القدس العربي» إن الحكم المرتقب في يونيو المقبل لن يكون نهاية المطاف، خصوصا مع التحركات الحكومية المريبة وانتهاكها الدستور والقانون، مضيفا أن «المعركة في هذا الشأن طويلة الأمد وكل الخيارات مطروحة».

وأكد عضو لجنة الدفاع والأمن القومي في مجلس النواب، أحمد إسماعيل، عدم الاستقرار على قرار بشأن إذاعة جلسات مناقشة اتفاقية تعيين الحدود بين مصر والسعودية. وقال في تصريحات صحافية: ليس لدينا مانع من إذاعتها، إلا أن رئيس المجلس لم يتخذ أي قرار في هذا الشأن.

وأشار إلى أن النواب حريصون على أرض الوطن، ولن يتم اتخاذ أي قرار عشوائي بشأن الجزيرتين، وأن كل ما سيتم التصويت عليه، سيكون وفقا للأوراق والمستندات والخرائط.

مؤمن الكامل

المصدر: القدس العربي، 2017/04/19

عن henda hmili

شاهد أيضاً

هذه توقعات سلطاني لليوم الأخير من الحملة الانتخابية

    توقع وزير الدولة الأسبق والرئيس السابق لحركة حمس أبو جرة سلطاني أن اليوم ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *