الأربعاء , 28 يونيو 2017
الرئيسية / تقارير / تونس توقع إعلان قبولها بإختصاص المحكمة الإفريقية

تونس توقع إعلان قبولها بإختصاص المحكمة الإفريقية

           وقع وزيرالخارجية التونسي، خميس الجيهناوي، خلال استقباله لرئيس المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب Sylvain Oré على هامش زيارته إلى تونس على رأس وفد رفيع المستوى، توقيع اعلان قبول تونس باختصاص المحكمة الإفريقية في تلقي العرائض الصادرة عن الأفراد والمنظمات غير الحكومية التي تتمتع بصفة مراقب لدى اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، عملا بمقتضيات البند السادس (6) من الفصل 34 من البروتوكول المتعلق بالميثاق الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب القاضي بإنشاء المحكمة المذكورة الذي صادقت عليه تونس منذ سنة 2007.

وقال الجيهناوي، حسب بيان الخارجية التونسية، “أن التوقيع على الإعلان يندرج في إطار التكريس الفعلي للمسار الديمقراطي الذي انخرطت فيه تونس ويؤكد التزامها ببناء دولة القانون والمؤسسات والانخراط في مختلف آليات حماية حقوق الإنسان واحترام المواثيق الدولية والإقليمية في هذا المجال وتطبيقها”، مذكرا في ذات السياق، بمصادقة تونس على عدة مواثيق دولية على غرار البروتوكول الاختياري المتعلق بالميثاق الدولي لحقوق الإنسان المدنية والسياسية (29 جوان 2011) وآلية تطبيق اتفاقية الأمم المتحدة المناهضة للتعذيب التي “تؤكد انخراط تونس في منظومة حقوق الإنسان وتبرز التزام بلادها بالديمقراطية وحقوق الإنسان كبعد أساسي في سياستها الخارجية”.

من جانبه، ثمن رئيس المحكمة الإفريقية، دعم تونس المتواصل لأنشطة المحكمة في مجال حماية حقوق الإنسان على المستوى الإفريقي، مؤكد أن سرعة مصادقتها على هذا الإعلان يمثل دليلا جديدا على ريادتها في مجال احترام حقوق الإنسان. يذكر أن المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب أنشئت بمقتضى البروتوكول الأول للميثاق الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب الذي اعتمدته منظمة الوحدة الإفريقية في 9 جوان 1998 ببوركينا فاسو ودخل حيز التنفيذ منذ 25 جانفي 2004.

وتعتبر جهازا من أجهزة الإتحاد الإفريقي يهدف “لحماية حقوق الإنسان والشعوب والحريات والواجبات” بإفريقيا، وتكمل وتدعم نشاط اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب ببنجول. وقد بدأت نشاطها سنة 2006، ويوجد مقرها بأروشا- تنزانيا. وتتركب من 11 قاضيا من بينهم القاضي التونسي رافع بن عاشور، يتم انتخابهم من قبل مؤتمر رؤساء دول وحكومات الإتحاد الإفريقي لفترة ست سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة.

المصدر: ليبيا المستقبل، 2017/04/14

عن henda hmili

شاهد أيضاً

جنود متقاعدون في الجزائر يهددون بالعودة إلى الإحتجاج

    طالب الجنود المتقاعدون، السلطات الجزائرية بالإفراج عن سبعة من رفاقهم، المسؤولين عن التنسيقية ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *